هل تنتهي معضلة عقد محمد صلاح مع ليفربول بالتجديد أم بالوادع؟

()

يبدو ان ملف تجديد عقد النجم المصري محمد صلاح مع فريقه ليفربول يسير في طريق معقد أكثر من أي وقت مضى, في ظل التباين الكبير بين عرض النادي الانجليزي و مطالب اللاعب و وكيل اعماله فيما يتعلق بالأمور المادية.

محمد صلاح تجمعه علاقة جيدة مع ادارة الريدز, و يمتلك علاقة ممتازة ايضا مع جماهير الفريق التي اصبحت لا تفوت مباراة على ملعب الانفيلد دون ان تردد أغنية “مو صلاح” الشهيرة في المدرجات, فما هي الأسباب وراء كل هذه التعقيدات المتعقلة بتجديد التعاقعد بين الطرفين؟

ما هو أساس الخلاف بين محمد صلاح و ادارة ليفربول؟

من الواضح أن خبراء كرة القدم و محلليها يجمعون بنسبة كبيرة على أن ليفربول هو الفريق المناسب رياضيا لمحمد صلاح, حيث أن هذا الفريق هو الذي صنع صلاح تاريخه الخاص معه, و نجح من خلاله في الوصول الى انجازات عظيمة صنعت منه واحدا من أفضل اللاعبين في العالم.

صلاح نجح مع ليفربول في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا 2019, كما تمكن من قيادة الفريق في العالم التالي الى التتويج بلقب الدوري الانجليزي للمرة الأولى بعد غياب دام 30 عاما, ناهيك عن تتويجه بلقب هداف الدوري في ثلاثة مناسبات و أفضل لاعب في الدوري في مناسبتين, الا ان الخلاف بين الطرفين ليس له علاقة بالجانب الرياضي, بل هو مادي بحت.

بموجب عقده الحالي الذي قام بتجديده قبل ثلاثة أعوام, يتقاضى محمد صلاح راتبا أسبوعيا يقدر ب 200,000 جنيه استرليني, و هو ثاني أعلى راتب في الفريق بعد المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك.

و مع بقاء سنة واحدة على انتهاء تعاقده مع الفريق الانجليزي, تقدمت ادارة ليفربول بعرض تجديد العقد على صلاح مع راتب أسبوعي يقدر ب250,000 جنيه استرليني, مع مكافات و حوافز تعتمد على مدى فعالية اللاعب مع الفريق خلال الموسم من ناحية, و على قدرة الفريق في حصد الألقاب و ابرزها دوري أبطال أوروبا و الدوري الانجليزي الممتاز من ناحية أخرى.

وكيل أعمال محمد صلاح أكد ان هذا العرض لا يتناسب مع المستوى العالي و الاستمرارية الكبيرة التي قدمها موكله مع الفريق خلال السنوات الخمسة الماضية, مطالبا براتب أسبوعي صافي يصل الى 400,000 جنيه استرليني, و هو ما قوبل بالرفض التام من ادارة ليفربول.

ما هو سبب رفض ادارة ليفربول لمطالب محمد صلاح المادية؟

رامي عباس, وكيل أعمال محمد صلاح, أكد في لقائات صحفية سابقة أن ادارة ليفربول يجب أن تظهر المزيد من الاحترام و التقدير لموكله, و أن النجم المصري أصبح في مكانة تجعله يستحق عقدا ماديا لا يقل عن العقود التي يحصل عليها أفضل لاعبي العالم, معتبرا أن ادارة ليفربول لا تتعامل مع اللاعب بشكل احترافي و لا تقدره ماديا كما يستحق.

و اذا نظرنا الى الموضوع بشكل أكثر تعمقا, سنلاحظ أن صلاح يقترب من سن الثلاثين, مما يعني أن هذه قد تكون الفرصة الأخيرة له في الحصول على عقد مادي كبير, و لعل هذا يكون السبب الأول في اصرار صلاح و رامي على المطالبة برقم 400,000 جنيه استرليني و عدم النزول عنه.

من ناحية أخرى, يعتبر ليفربول واحدا من الأندية التي تعتمد سياسة منظمة في ادارة ملف رواتب اللاعبين, حيث تضع ادارة النادي سقفا لمعدل الزيادات في الرواتب و لا ترغب في الخروج عنه ايا كانت الأسباب. ادارة ليفربول ترى أن صلاح يستحق زيادة على راتبه الحالي, الا انها ترفض و بشكل تام أن تقوم بزيادة الراتب بنسبة 100%, مدعية أن زيادة مثل هذه قد تؤدي بالفريق الى مواجهة مشاكل مادية كبيرة في المستقبل.

هل تنتهي معضلة عقد محمد صلاح مع ليفربول بالتجديد أم بالوادع؟

أين ينتهي الخلاف بين محمد صلاح و ليفربول

على الرغم من أن المفاوضات ما زالت مستمرة بين الطرفين, الا أن الأمر المؤكد أن هذه المفاوضات لا تسير بشكل جيد حتى هذه اللحظة, فصلاح لا يزال مصرا على تقاضي الراتب الذي يطالب به من ناحية, و من ناحية أخرى لا ترغب ادارة ليفربول في خرق قواعد سقف الرواتب التي حددتها الادارة للاعبين.

رامي عباس أكد في لقاء صحفي سابق أنه يحترم نظام الرواتب الذي تتبعه ادارة ليفربول, الا أنه أكد على أن موكله يعتبر واحدا من اللاعبين الاستثنائيين في العالم, و هو بالتالي يستحق معاملة استثنائية من ادارة الفريق كما حدث مع لاعبين اخرين في فرق كبيرة أخرى.

في واقع الأمر, مما لا شك فيه أن صلاح هو لاعب استثنائي بكل ما تحمله الكلمة من معنى, و هو أثبت ذلك على مدار فترة تواجده مع الريدز, و بالتالي يحق له بالطبع المطالبة براتب استثنائي في الفريق.

ادارة ليفربول من ناحية أخرى ترى الأمر من زاوية أخرى, فهي لا تريد تكرار تجربة مثل التي عاشها برشلونة مع أسطورته الأرجنتينية ليونيل ميسي, الذي كان يحصل مع الفريق على راتب استثنائي بلغ أكثر من 50 مليون يورو سنويا في اخر عقد له مع النادي الكلتوني.

حالة ميسي مع برشلونة هي مشابهة جدا لحالة صلاح مع ليفربول من وجهة نظر ادارة النادي الانجليزي, و هي تدرك تماما أن العقد الخيالي الذي تحصل عليه ليونيل ميسي مع برشلونة تسبب في وقوع النادي بمشاكل مادية كبيرة تسببت في كسر سقف الرواتب, ولا زالت ادارة النادي الكتلوني تحاول حل هذه المشاكل حتى يومنا هذا.

هل يرحل محمد صلاح عن صفوف ليفربول هذا الصيف؟

في العام 2022 وصلت كرة القدم الى درجة من الاحترافية لم تشهدها الرياضة من قبل, و لهذا السبب لا تستغرب عزيزي القارىء أن تقرأ خبر خروج صلاح من ليفربول على الرغم من سنوات كثيرة صنع فيها التاريخ مع الفريق الأحمر.

محمد صلاح أكد قبل مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد, و الذي خسره ليفربول بنتيجة 1-0, أنه سيقضي السنة الأخيرة من عقده في صفوف ليفربول, و أنه لم يتخذ قراره بعد فيما يخص التجديد أو الخروج من النادي في ظل أن المفاوضات لا زالت مستمرة.

ادارة ليفربول من جانبها لا تفضل أن تبدأ الموسم الكروي القادم دون حسم ملف عقد محمد صلاح, والسبب في ذلك ببساطة هو أن عدم توصل الطرفين الى اتفاق بشأن تجديد العقد يعني أن النجم المصري سيغادر صفوف ليفربول الصيف المقبل مجانا دون أن يتحصل الفريق على أي عوائد مادية بحكم انتهاء العقد.

ادارة ليفربول تعتبر ملف تجديد محمد صلاح واحدا من أولوياتها, و قد يكون من الصادم أن تعلم عزيزي أنه في حالة عدم اتفاق صلاح و الادارة على تجديد العقد, فمن الممكن أن نرى صلاح خارج أسوا النادي هذا الصيف, خصوصا في ظل وجود الكثير من العروض.

ما هي الوجهة المقبلة لمحمد صلاح؟

في حالة خروج صلاح من صفوف ليفربول, فهناك بالطبع الكثير من الفرق الأوروبية الكبرى التي ترغب في الحصول على خدمات النجم المصري, و لعل أبرز هذه الفرق هم عملاقي الكرة الاسبانية ريال مدريد وبرشلونة.

ريال مدريد, و بعد فشل التعاقد مع كيليان مبابي, قد يجد صفقة صلاح مغرية جدا, خصوصا و أن الصفقة يمكن أن تتم مقابل 70 أو 80 مليون يورو, و هي قيمة أقل بكثير من المفترض دفعها في ظل بقاء سنة واحدة على انتهاء العقد. ريال مدريد يعاني من مشكلة الجناح الأيمن في ظل عدم استقرار مستوى اسينسيو و نقص الخبرة لدى رودريجو, و صلاح هو الجناح الأيمن الأكثر بروزا على مستوى الكرة الأوروبية خلال السنين القليلة الماضية.

برشلونة أيضا يعتبر وجهة محتملة لصلاح, خصوصا و أن النجم المصري أكد في لقائات صحفية قديمة أنه أحد مشجعي النادي الكتلوني وأن اللعب مع برشلونة يمثل واحدا من أحلامه, الا ان المعضلة هنا تتمثل في مشاكل برشلونة المادية وعدم قدرة الفريق على تمويل الصفقة, ولهذا السبب تفضل ادارة الفريق الكتلوني الانتظار للصيف المقبل و الحصول على خدمات صلاح مجانا.

بالاضافة الى ريال مدريد و برشلونة, يحظى محمد صلاح باهتمام العديد من الأندية ذات القوة الشرائية الكبرى مثل باريس سان جرمان و مانشستر سيتي, كما يراقب يوفنتوس اخر التطورات بشكل هادىء في انتظار الفرصة لدخول صراع الحصول على خدمات صلاح في حال عدم الاتفاق مع ادارة الريدز.

اقرأ أيضا

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating / 5. Vote count:

No votes so far! Be the first to rate this post.

المقالات الأخيرة

قصص ذات الصلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

Stay on op - Ge the daily news in your inbox